الربح من الانترنت 2020 (طرق جديدة للعمل عبر الانترنت من المنزل وبعضها بدون خبرة سابقة

الربح من الانترنت 2020 (طرق جديدة وطازجة للعمل عبر الانترنت)

في السطور التالية ستقرأ مقالاً كاملاً عن الربح من الانترنت 2020 وستعرف فيه العديد من الطرق من أجل الربح من النت ، وربح المال من الانترنت ، و كيفية ربح المال من الانترنت للمبتدئين ، وهناك طرق مجانية منوعة ، وهناك كورسات مدفوعة أيضاً ، حيث سنحاول أن نغطي العديد من طرق الربح من الانترنت ، و مواقع الربح من الانترنت ، لأنك حتماً تريد أن تعرف كيف تربح من الانترنت ، لكن ، لا تكن من أولئك الذين يريدون ربح المال من الانترنت بسرعة لأن هذا شيء يضرك ولا ينفعك

الربح من الانترنت 2020 (طرق جديدة وطازجة للعمل عبر الانترنت)

منذ ان اجتاح فيروس كورونا العالم، قامت حكومات الدول بفرض حظر اجتماعي شامل، داعين الجماهير للبقاء في المنزل، كأحد الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس، والذي يعتمد بالدرجة الأولى على الاختلاط مع أحد الأفراد المصابين بالمرض، أو من يحمل الفيروس دون أن تظهر عليه الأعراض.

دام هذا الحظر ما يقرب من ثلاثة أشهر، كان لها أثر بالغ على حياة الناس، وكذلك أنماط العمل وكسب العيش. 

لقد فرض الحظر المجتمعي نوعاً من تضييق الخناق على أساليب العمل التقليدية النمطية، إذ تقلصت ساعات العمل، وانخفضت الإنتاجية في كل القطاعات بسبب الحظر الجوي والبحري والبري، والذي أدى إلى شح في المواد الخام، ومدخلات الصناعة بصفة عامة.

كان لا بد من وجود مخرج ما، وتمثل ذلك في الربح من الإنترنت.

الربح من الإنترنت 2020 بين الحقيقة والخرافة

هناك الكثير من الخرافات التي تملأ الأفق حول الربح من الإنترنت، فريق يقول أن عمليات النصب والاحتيال دائمة ومنتشرة، وأن الأموال ليست في أمان كامل حينما تغامر بها في أي نشاط تجاري عبر الإنترنت مهما كان بسيطاً.

وفريق آخر يدعي أن الإنترنت هي بيئة خصبة للربح، وهي بمثابة الكنز الذي يجب على المغامرين البحث عنه واستخراج مكنوناتها الثمينة.

يسرد هذا الفريق الكثير من القصص حول أشخاص كانوا لا يملكون إلا مبلغاً زهيداً من المال، وأصبحوا الآن أغنياء بسبب قيامهم بالعمل عبر الإنترنت. واصفين هذه الأعمال بأنها مريحة، وتحقق مكاسب رائعة.

لكن الربح من الانترنت ليس هكذا.

حقيقة الأمر ان كلا الفريقين مخطئ. فلا ينبغي لنا الإغراق في التشاؤم كما يفعل الفريق الأول، ولا ينبغي أن نبالغ في التفاؤل كما يفعل الفريق الثاني.

الربح من الإنترنت هو الصورة المعاصرة للعمل التجاري التقليدي بكل ما فيه من نجاحات وإخفاقات وصعوبات.

كل ما يواجهه المستثمر التقليدي من مشاكل وصعوبات، يواجهها صاحب العمل عبر الإنترنت (والذي أخذ الربح من الانترنت كمعهنة حقيقية) ولكن بصور مختلفة.

لكن المحصلة النهائية أن العمل والربح من الإنترنت حقيقة فعلية، لكنها تتوقف على الدراسة والمهارة والاجتهاد. فلا الربح الوفير مضمون، ولا الخسارة قدر لا فكاك منه.

أساليب الربح من الإنترنت

هناك العشرات من الطرق والأساليب التي يمكن للذي يريد الربح من الانترنت أن يربح منها ، بصرف النظر عن مستواه العلمي أو مؤهلاته الدراسية، أو حتى الفئة العمرية التي ينتمي إليها.

فيما يلي نذكر أهم أساليب الربح من الانترنت لعام 2020 بشيء من التفصيل.

1- الربح من الانترنت عن طريق التجارة الإلكترونية

من البديهي أن تتصدر التجارة الإلكترونية قائمة الأساليب المتنوعة في الربح من الانترنت، فالتجارة الإلكترونية أصبحت ضرورة في وقتنا الحاضر، خاصة مع انتشار وباء كورونا، وما يفرضه ذلك من التباعد الاجتماعي، وعدم الاحتكاك بالآخرين. 

لا يمكن إنكار أن الأنشطة التجارية هي أكثر الأنشطة البشرية في العالم أجمع التي تدفع الناس للاحتكاك ببعضهم البعض، والتعامل عن قرب، لاسيما فيما يتعلق بتداول البضائع والأموال، والتي تعد وسيلة سهلة لانتقال الفيروس من شخص لآخر، وهو ما حدى بالكثير من حكومات الدول إلى تقديم الكثير من الإجراءات التحفيزية لدفع الجمهور إلى التخلي عن السداد النقدي، والتوجه للمعاملات المصرفية الإلكترونية، سواء كان ذلك في صورة تحويلات نقدية عن طريق المحافظ الإلكترونية، أو السداد عن طريق بطاقات الدفع أو بطاقات الائتمان.

بالإضافة لذلك، لا يمكن إغفال الفوائد العديدة للتجارة الإلكترونية، لا سيما التسوق عبر الإنترنت، فهو أسهل كثيراً من التسوق التقليدي، ويوفر الكثير من المال والوقت والجهد. 

تبرز أهمية التجارة الإلكترونية في كونها بسيطة وغير معقدة، ذلك أن أساسيات البيع والشراء (طرفي العملية التجارية) يتم ممارستها منذ القدم، لذا فإن عملية البدء في ممارسة التجارة الالكترونية ينطوي على خطوات معدودة، وبسيطة للغاية.

بداية، يجب تحديد السلعة التي نرغب في بيعها عبر الإنترنت. بما يشتمل عليه ذلك من تحديد مصدر تلك السلعة، سواء كانت السلعة في صورة منتج نهائي، أو ستقوم أنت بتصنيعه.

الخطوة التالية، هي تحديد مكان البيع، ويقصد به هنا المتجر الإلكتروني، أو منصة البيع عبر الإنترنت. وفور الانتهاء من تلك الخطوات، ستكون مستعداً للبدء فوراً في ممارسة نشاطك التجاري والبدء في حصد الأرباح، والشعور بما يعنيه الربح من الانترنت، فعلاً.

يجب الأخذ في الاعتبار عددا من النقاط:

  • إن مسالة وجود السلعة في المتجر ليست كفيلة بتحقيق الأرباح. ذلك أن هناك الكثير من عوامل الجذب التي يجب أخذها في الحسبان، مثل طريقة تقديم المنتج، والشرح المرفق بكل منتج، وتصميم المتجر الإلكتروني الخاص بك، وتعلم كيفية تصدر متجرك الإلكتروني في نتائج محركات البحث حتى تحقق قدراً مقبولا من الانتشار، وهو ما يطلق عليه مصطلح التسويق.

قد تظن أن الطريق طويل لمعرفة كل تلك التفاصيل، لكن الخبر المفرح هنا أن هناك بعض الكورسات القيمة التي تفتح أمامك آفاقاً جديدة للنجاح، وتضع قدمك على أول طريق الاحتراف، بما يساهم فعلياً في نجاح متجرك الإلكتروني وانتشاره. 

ومن أبرز تلك الكورسات، دبلومة التسويق الإلكتروني، المقدمة منا هنا في H2 Academy، والتي تتضمن تعليمك الكثير من الأدوات القيمة التي تساعدك فعلياً على نجاح متجرك الإلكتروني، مثل تعلم كيفية بناء علامة تجارية على مواقع التواصل الاجتماعي،ومعرفة أسرار زيادة المتابعين والمعجبين بمنشوراتك، وغيرها من أدوات التسويق الإلكتروني.

  • الاحتياج إلى أن يكون متجرك الإلكتروني جذاباً. وستكون هنا أمام عدة خيارات. فإما أن تندمج مع أحد منصات التسوق القائمة بالفعل، أو أن تنشئ متجرك الإلكتروني باستقلالية كاملة، وهو الخيار الأكثر احترافية.

غير أن إنشاء المتجر الإلكتروني المستقل يتطلب الاستعانة بمنصات مخصصة لإنشاء المتاجر الإلكترونية، أو الاستعانة بمبرمج محترف لإنشاء المتجر.

يمكن القول أن خيار الاستعانة بمنصات متخصصة في إنشاء المتاجر الإلكترونية يعتبر الخيار الصائب، لاسيما في مرحلة البداية. وذلك لأنها تمنح العديد من المميزات، من أبرزها:

  • تمنح تلك المنصات فرصة إنشاء متجر إلكتروني بتطبيق مجاني.

  • القدرة على ربط المتجر الإلكتروني بأشهر مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وانستقرام وغيرها.

  • ربط المتجر الإلكتروني الخاص بك مع الشركات التي تقدم الخدمات التكاملية مثل شركات الدفع، وشركات التوصيل والشحن. مع ملاحظة أن المنصات القوية تمتلك تعاقدات خاصة مع شركات شحن في معظم الدول، مما يمنحك قدرة تنافسية عن طريق تقديم خدمة الشحن بأسعار مخفضة.

  • إمكانية جعل متجرك متعدد المصادر، إذ يمنح للآخرين فرصة الإعلان عن منتجاتهم في متجرك الإلكتروني.

  • تفعيل خاصية “أطلق متجري“، والتي تتضمن قيام المنصة بالإشراف التقني على متجرك بشكل كامل.

2- الربح من الانترنت عن طريق التسويق بالعمولة

يمكن شرح مفهوم التسويق بالعمولة على أنه تسويق منتجات أو خدمات مملوكة للغير في مقابل الحصول على عمولة يتم تحصيلها عند قيام المشتري بإتمام عملية الشراء.

تجدر الإشارة هنا أن التسويق بالعمولة ينطوي على تحقيق عوائد وأرباح من عمليات أخرى بخلاف عمليات البيع، فهناك بعض الشركات التي تقدم العمولة لعمليات مثل تحميل التطبيقات، أو قيام الزائر بتسجيل اشتراك مجاني وإدخال بياناته الشخصية. ويطلق على هذه الشركات اسم شركات CPA، وهي اختصار لـ Cost Per Action.

لقد حقق هذا الأسلوب انتشاراً وشعبية كبيرة في الآونة الأخيرة، إذ أنه يحقق فائدة كبيرة لكل من المسوق وصاحب المنتج في آن واحد، لكل من يريد الربح من الانترنت.

يستفيد صاحب المنتج من هذا الأسلوب في تحقيقه انتشاراً أكبر دون أن يتكبد عناء نشاط التسويق، إذ يوجد بالفعل مسوقين كثر للقيام بتلك المهمة عنه، بالإضافة إلى قدرته على زيادة حجم مبيعاته بشكل كبير.

من ناحية المسوق، فإن الميزة الأكبر التي يحصل عليها هي أنه يحصل على أرباح مضاعفة من خلال مجهوده وذكائه في عملية التسويق، لكنه في نفس الوقت لا يتحمل أي تكاليف اقتناء السلع التي يقوم بالترويج لها، هذا بالإضافة إلى أنه يتمتع بحرية اختيار نوعية وطبيعة السلع التي يرغب في العمل على تسويقها، لتحقيق اهدافه من الربح من الانترنت.

ومع ازدياد شعبية أسلوب التسويق بالعمولة، قامت الكثير من منصات التسوق الكبرى بإدراج برامج متخصصة للتسويق بالعمولة، إذ أن اهتمامها لم يعد مقتصراً فقط على البيع للمستهلكين، بل أصبحوا يستهدفون المسوقون بالعمولة، وأصبح هناك تنافس فيما بينهم لاجتذاب أكبر عدد من المسوقين عن طريق تقديم عمولات أكثر تشجيعا وجاذبية.

هناك الكثير من مقاطع الفيديو والمقالات التي تشرح أسلوب الربح من التسويق بالعمولة، أو ما يطلق عليه مصطلح ” أفلييت“، غير أن الكثير من تلك الأدوات قد تكون عامل مساعد لبدء نشاط الأفلييت، لكن لا يمكن الاعتماد عليها بالكامل بدون خبرة أو تعلم، للدخول الى الربح من الانترنت من هذا الباب بالذات.

لذا فإن هناك أيضاً كورسات تعليمية متخصصة في التسويق بالعمولة، يمكن الاعتماد عليها كلية في بدء نشاط الأفلييت، وممارسته حتى مستوى الاحتراف

يقدم موقع H2 Academy كورس التسويق بالعمولة، والذي يتضمن الكثير من النقاط الحيوية التي تساعد المسوق المبتدئ على أن يخطو أولى خطواته في عالم الربح من الأفلييت، ومن بينها:

  • شرح مفهوم التسويق بالعمولة بشكل مفصل

  • شرح كيفية تسويق المنتجات مجاناً أو بطرق مدفوعة.

  • المساعدة في إنشاء صفحة للتسويق Landing Page

  • المساعدة في التسجيل في إبرام أكبر متاجر ومنصات التسوق عبر الإنترنت.

3- الربح من الإنترنت عن طريق تطبيقات الهواتف المحمولة

الربح من الانترنت

تطبيقات الهواتف المحمولة تتداخل في حياتنا لأبعد مدى، حتى أن التطبيقات تدخل في تفاصيل الروتين اليومي للأفراد، ابتداء من طلب الطعام، مروراً بالمواصلات واللياقة البدنية، والألعاب، والتطبيقات التعليمية، وتطبيقات الترجمة. حقا القائمة تطول، وتبدو أنه لا نهاية لها. لكل حاجة من حاجات الإنسان، يقابلها تطبيق على الهاتف المحمول.

لذا فإن فكرة إنشاء تطبيق للهاتف المحمول، وتحقيق أرباح منه كان فيما مضى حكراً على فئة معينة من الناس، هم المطورين والمبرمجين، وكانت هناك قيوداً على ذلك، بينما الآن أصبح الأمر أسهل، لاسيما مع انطلاق نظام تطبيق أندرويد، والذي يتميز بكونه نظاماً مفتوحاً، يتيح لأي شخص إنشاء تطبيق استناداً إلى أندرويد، ودخول عالم الربح من الانترنت عبر صناعة تطبيقات وبيعها أو تأجيرها أو نشرها على جوجل بلاي والربح منها من نفس شركة جوجل مباشرة.

وتعتمد فكرة الربح من تطبيقات الهاتف المحمول على فكرة التطبيق أولا، ومدى احتياج الناس له، بالإضافة لعدد من العوامل الأخرى مثل جاذبية التصميم والبساطة في الاستخدام، إلخ.

وكلما زاد تنزيل التطبيق من قبل الجمهور، كلما زادت أرباح صاحب التطبيق.

الخطوة الأولى نحو جني الأموال من أحد التطبيقات هي المضي قدمًا وبناء واحد. هذا يعني أنك ستحتاج إلى فكرة جيدة يجدها الجمهور مفيدة بما يدفعهم لتنزيل التطبيق. إذا لم يكن لديك فكرة محددة لتطبيق ما، يمكنك دائمًا التفكير في مشكلة لديك وطريقة لحلها.

بدلاً من ذلك، هل هناك أي تطبيقات شائعة تعجبك ولكنك تعتقد أنه يمكن تحسينها؟ إذا كان الأمر كذلك، فلماذا لا تطلق تطبيقًا مع التحسين؟

إذا كنت تخطط لتحقيق الدخل من تطبيقك، فيجب مراعاة ذلك في بداية عملية التصميم. على سبيل المثال، إذا اخترت الربح من الانترنت من تطبيقك باستخدام الإعلانات، فستحتاج إلى إنشاء مساحة لعرض اللافتات أثناء تصميم تطبيقك.

وبالمثل، إذا كنت ترغب في تشغيل اشتراك، فيتعين عليك مراعاة الميزات التي ستكون متاحة لجميع المستخدمين، بالإضافة إلى تلك التي ستكون متاحة فقط لأولئك الذين يدفعون.

ويمكن تقسيم العملية إلى عدة خطوات:

التخطيط لإنشاء التطبيق

عند التخطيط لتطبيقك، ستحتاج إلى الحصول على فكرة دقيقة عما سيفعله التطبيق، والمشكلة التي سيحلها. يجب عليك أيضًا التفكير في الجمهور المستهدف وما الذي سيجلبه. يمكنك الحصول على أفكار جيدة حول نوع التطبيق الناجح من خلال النظر إلى المنافسين أو التطبيقات غير المنافسة مع نفس الجمهور المستهدف.

هذه أيضًا طريقة جيدة لاختيار إستراتيجية تحقيق الدخل. إذا لاحظت أن معظم التطبيقات مثل تلك التي تريد إنشاءها مجانية، فمن المحتمل أن تكافح من أجل النجاح إذا كنت ترغب في فرض رسوم على تطبيقك. من ناحية أخرى، قد يشير هذا إلى أنه يمكن الربح من  الانترنت عبر تحقيق الدخل : من نوع التطبيق الذي تريد إنشاءه من خلال الإعلانات.

بعد ذلك، اختر كيف ستقوم بإنشاء تطبيقك.

بمجرد تخطيط تطبيقك، تحتاج إلى البدء في إنشائه. لديك خياران فقط. الأول هو أن تمر عبر العملية الكاملة لإنشاء إطارات سلكية وواجهات رسومية واختبار العمليات الأمامية والخلفية بنفسك. بدلاً من ذلك، يمكنك استخدام أداة إنشاء التطبيقات لرعاية العملية نيابةً عنك.

في حين أن الخيار الأول يوفر المزيد من التخصيص، فإن الخيار الثاني أسهل بالنسبة لأولئك الذين ليس لديهم خبرة في تطوير التطبيقات.

إذا اخترت إجراء ذلك بمفردك، فستحتاج إلى البدء عن طريق Wireframing.

إذا اخترت المسار المخصص، فيتعين عليك البدء بالإطار الهيكلي. سيساعدك ذلك على إنشاء هيكل التطبيق الخاص بك. هناك الكثير من الأدوات التي يمكن أن تساعد في الإطار الهيكلي، بما في ذلك Visio و Axure من Microsoft. تأكد من اختبار هذه الإطارات على نطاق واسع.

ثم قم بتصميم العناصر المرئية لتطبيقك.

في هذه المرحلة، يمكنك البدء في تصميم العناصر المرئية لتطبيقك، بما في ذلك شعارك ونظام الألوان وأي رسومات أو رسوم متحركة تختار استخدامها.

ستحتاج إلى القيام بذلك سواء اخترت بناءه بنفسك أو استخدام أداة إنشاء تطبيقات DIY. إذا لم تكن لديك الخبرة المطلوبة، يمكنك دائمًا الاستعانة بمتخصص لرعاية العملية نيابة عنك. مواقع مثل Upwork رائعة لهذا الغرض.

أخيرًا، ضع تطبيقك من خلال الاختبارات النهائية.

بينما تحتاج إلى اختبار تطبيقك أثناء إجرائه، فإن الخطوة الأخيرة هي اختبار المنتج النهائي.

يجب عليك اختبار التطبيق على العديد من الأجهزة وإعطائه لمختلف الأشخاص الذين يناسبون جمهورك المستهدف. سيسمح لك ذلك بجمع مجموعة متنوعة من الآراء حول ما يصلح وما لا يصلح.

إذا لاحظت وجود أي مشاكل، فتأكد من حلها قبل إصدار تطبيقك.

من الجيد تذكر أن هناك الكثير من الوسائل التعليمية التي تطلعك على عالم الربح من تطبيقات الهاتف المحمول، ومن أهمها كورس “الربح من التطبيقات” الذي نقدمه هنا في H2 Academy، والذي يُعد من أكثر الكورسات مبيعاً في الأكاديمية، والذي روعي فيه تغطية كافة جوانب أسلوب الربح من الانتنرت من خلال تطبيقات الهواتف المحمولة، ابتداء من كيفية إنشاء تطبيق في وقت قصير، وانتهاء بكيفية تعديل التطبيقات وإصلاح الأخطاء بها.

4- الربح من الانترنت عن طريق المدونات بالاستعانة بجوجل أدسنس

يعتبر الربح من الانترنت من خلال المدونات والمقالات أحد أقدم أساليب الربح من الإنترنت على الإطلاق. وتعتمد بشكل أساسي على نشر مقالات في مجال معين، مع الاشتراك في برنامج جوجل أدسنس.

جوجل أدسنس هو برنامج إعلاني يسمح لك بعرض الإعلانات على موقع الويب الخاص بك أو مدونتك أو مقاطع فيديو يوتيوب، والحصول على أموال عندما ينقر عليها الزائرون. يتم إنشاء الإعلانات من الشركات التي تستخدم برنامج Google AdWords الذي تغذيه باستخدام رمز (أدسنس) خاص على مدونتك أو موقع الويب الخاص بك.

بالنسبة إلى مواقع الويب أو المدونات الجديدة، يمكن أن يكون برنامج جوجل أدسنس أحد أسرع الطرق لتحقيق الدخل، ولهذا السبب فهو شائع جدًا.

في البداية، ستحتاج إلى اختيار أحد المجالات التي ستكون مدونتك أو موقعك الإلكتروني متخصص به، مع الأخذ في الاعتبار انتشار الشغف بين الجمهور، وهذا ما يدفع الجمهور لزيارة مدونتك والاطلاع على محتوياتها.

عندما تقوم بالتدوين، وكتابة المحتوى في المدونة، عليك الاهتمام بقيمة المحتوى المقدم، وكيف يستفيد زوارك من هذا المحتوى. كما أن هذا المحتوى يجب أن يكون متجدداً باستمرار، ومواكباً لكل جديد.

عند قيامك بالاشتراك في برنامج جوجل أدسنس، ستظهر إعلانات في مدونتك أو موقعك الإلكتروني، وعند قيام زوار موقعك بالضغط على تلك الإعلانات ومشاهدتها، ستحصل على ربح.

عليك أن تتذكر أن أرباحك تعتمد بشكل أساسي على مقدار الحركة المستهدفة لموقعك على الإنترنت. يمكنك اختيار أغلى مكانة واختيار أفضل المواضع لإعلاناتك، ولكن لا معنى إذا لم يأت أحد إلى موقعك الإلكتروني أو مدونتك. ضع في اعتبارك أن عددًا صغيرًا جدًا من الزائرين هم الذين سينقرون على الاعلانات. على الأرجح، ستجلب لك النقرات أقل من دولار واحد لكل نقرة. الآن يمكنك حساب مقدار حركة المرور التي تحتاجها لكسب المبلغ الذي تريده.

لذلك، إذا كنت ترغب في كسب المال باستخدام أدسنس، فيجب أن يكون لديك عدد كبير من الزيارات. سيتطلب هذا الكثير من العمل والكثير من المحتوى الفريد والجيد، وهذا سيحدث لو تعلمت كيف تكتب مقالات قوية ويحبها جوجل، وكيف تتصدر نتائج البحث في جوجل، مما يعني ظهورك في النتائج الأولى أمام الزوار، مما يعني دخولهم إلى الموقع وتحقيقك ارباح منهم، تماماً كما كنت أنت تبحث عن (الربح من الانترنت) في جوجل، ووجدت هذا المقال في النتائج الأولى.

يمكنك تعلم هذه الأمور بالكامل في كورس السيو وأرشفة المواقع في جوجل، من هنا :

5- الربح من الانترنت من خلال العمل الحر Freelance

أن تزاول عملاً حراً هو طريقة سريعة وبأسعار معقولة لبدء كسب دخل دون الحاجة للخروج من منزلك. خاصة إذا كنت تعمل بشكل مستقل في مهارة لديك بالفعل، يمكنك البدء في تقديم خدماتك اليوم.

العامل المستقل Freelance هو شخص يقدم خدماته مقابل رسوم وعادةً دون توقع عميل دائم واحد، على الرغم من أن علاقة العمل يمكن أن تكون مستمرة. إنه شكل من أشكال العمل الحر، يشبه تشغيل الأعمال المنزلية مقابل العمل عن بعد. مع ذلك، يمكن للعمل لحسابه الخاص العمل كمقاول، على عكس الأعمال المنزلية.

ويتميز العمل الحر بالكثير من المميزات، منها:

  • إنها طريقة لتحقيق دخل إضافي نظراً لأنها لا تتقيد بوقت عمل محدد، فيمكن مزاولتها بجانب عملك الأساسي. 

  • من السهل البدء فيها إذا كان لديك بالفعل المهارات والمعدات للقيام بهذه المهمة.

  • غالبًا ما تتسم بالمرونة، مما يسمح لك بالعمل بدوام جزئي أو خلال ساعات العمل خارج أوقات العمل، ومع المداومة والاجتهاد، يمكنها أن تكون المصدر الأساسي للدخل.

هناك الكثير من المهام التي يمكن إنجازها على أساس العمل الحر، لكن أكثر الأنشطة انتشاراً هي:

  • كاتب مستقل

  • مصمم أو مطور مواقع إلكترونية

  • مساعد افتراضي مستقل أو محترف افتراضي

  • خدمات التسويق / العلاقات العامة أو مدير وسائل التواصل الاجتماعي

للبدء في ممارسة العمل الحر عليك تحديد المهارة الي يمكن تقديمها للعملاء المحتملين. يعتمد معظم الأشخاص على خبرتهم في العمل، حيث يقدمون الخدمات باستخدام المواهب التي لديهم بالفعل. إلى جانب الخدمة.

سوف تحتاج إلى الاشتراك في أحد المنصات التي تتخصص في العمل الحر. تجمع هذه المنصات مقدمو الخدمات، والجهات التي تطلب الخدمات ومستعدة للدفع مقابل ذلك.

يمكنك الاستفادة من تلك المنصات عن طريق تصفح الخدمات المقدمة من الأعضاء القدامى، والتعرف على تجاربهم.

من أبرز تلك المنصات عربياً هو موقع (خمسات) ، أما خارج الدول العربية فهم :

6- الربح من الانترنت عن طريق التداول في سوق فوركس

يجب أن تكون قد قرأت كلمة فوركس في مكان ما على الإنترنت، سواء في مقال، أو أعلان على أحد المواقع. 

إن فوركس تعد أكثر المصطلحات شهرة في الوقت الحالي. ويقصد بها سوق تداول العملات الأجنبية، أو Foreign Exchange Market.

أحد الجوانب الفريدة لهذا السوق هو أنه سوق غير مركزي.

يتم تداول العملات إلكترونيًا، عبر شبكات الكمبيوتر بين المتداولين حول العالم، بدلاً من تبادل مركزي واحد.

السوق مفتوح 24 ساعة في اليوم، وخمسة أيام ونصف في الأسبوع، ويتم تداول العملات في جميع أنحاء العالم في المراكز المالية الرئيسية في لندن ونيويورك وطوكيو وزيورخ وفرانكفورت وهونغ كونغ وسنغافورة وباريس وسيدني – عبر في كل منطقة زمنية.

هذا يعني أنه عندما ينتهي يوم التداول في الولايات المتحدة، يبدأ سوق الفوركس من جديد في طوكيو وهونغ كونغ.

على هذا النحو، يمكن أن يكون سوق الفوركس نشطًا للغاية في أي وقت من اليوم، مع تغير الأسعار باستمرار، وهذا هو عنصر التشويق في أسواق فوركس.

غير أن ما يزيد من جاذبية التداول في فوركس هو استخدام الرافعة المالية، وهي أحد الأدوات التي توفرها منصات التداول عبر الإنترنت. 

تسمح هذه الأداة للمتداول بالمضاربة بمبلغ صغير من المال، لكنه بفعل الرافعة المالية، لن يكون في احتياج لدفع قيمة التداول بشكل كامل، وإنما يكفيه إيداع مبلغ يسير، والقيمة الإجمالية التي يتم المضاربة بها قد تصل إلى خمسين ألف دولار.

فإذا كان المتداول لديه الفرصة لجني أرباح طائلة عند إيداع مبلغ صغير من المال، فإنه في المقابل عرضة أيضاً لخسارة هذا المبلغ في لمح البصر. 

إن اتخاذ القرارات الصائبة، والتوقيت المناسب للقيام بعمليات التداول سواء بالبيع أو الشراء، هي الفيصل ما بين تحقيق الربح أو الخسارة. 

تلك القرارات يجب أن تستند إلى فهم مبادئ التداول، وتعلم الكثير من الاستراتيجيات لتجنب الخسارة قدر الإمكان.

نصيحة : هناك صديق لي وعنده خبرة 12 سنة في الفوركس، وفي يوم من الأيام خسر أكثر من 58 ألف دولار خلال نصف ساعة! ولهذا لا أنصح إطلاقاً ب الربح من الانترنت عن طريق الفوركس لأنه طريق محفوف بالمخاطر والخسائر بشكل هااااائل

7- الربح من الانترنت عبر اليوتيوب YouTube

يعتبر اليوتيوب نصف الإنترنت دون مبالغة، فهو من أكثر المواقع شهرة، وأكثرها في عدد الزوار، كما أنه يحتل المركز الثاني في الضخامة والشمولية كمحرك بحث.

الخطوة الأولى والأساسية للاشتراك في برنامج الربح من يوتيوب هو إنشاء فيديو شيق ومفيد، وعرضه على قناتك في يوتيوب

إن الربح من يوتيوب يشبه إلى حد ما أسلوب الربح من خلال المدونات، مع اختلاف المحتوى، فالمحتوى في المدونة يكون كتابة، أما المحتوى على اليوتيوب يتمثل في مقطع للفيديو.

أما باقي الإجراءات، فهي تشبه أسلوب الربح من المدونة فيما يتعلق بضرورة الاشتراك في جوجل أدسنس، وتحقيق الأرباح من خلال الإعلانات وعدد النقرات، بالإضافة إلى اشتراط وجود عدد معين من المتابعين، بالإضافة إلى عدد معين من ساعات المشاهدة كل شهر.

بطبيعة الحال، فإن جودة الفيديو تتطلب توافر عدد من الأدوات مثل برامج إنشاء مقاطع فيديو بسيطة واحترافية، مع تحديد موضوع محدد لمحتوى الفيديو.

للربح بشكل كبير من يوتيوب، لا بد أن تتعلم سيو اليوتيوب، وهو أن تجعل فيديوهاتك تتصدر نتائج البحث في يوتيوب، وأن يكون الفيديو الخاص بك في النتيجة الأولى أمام منافسيك، وهذا ما نقدمه في كورس سيو اليوتيوب، والذي يعلمك خطوة بخطوة كيف تفعل هذا، بكل وضوح وسهولة وشفافية، مع إثباتات ستراها وتبحث عنها بنفسك :

8- الربح من فيسبوك

لا يمكن إنكار أن الفيسبوك هو أكبر تجمع اجتماعي على سطح الانترنت، بما يزيد عن مليار ونصف المليار زائر يوميا، وفي ازدياد، يمكن لي شخص تحقيق الأرباح الطائلة من خلال عضويتك المجانية على موقع فيسبوك.

هناك الكثير من الطرق الأساليب التي يمكن من خلالها تحقيق أرباح من الفيسبوك، نذكر منها:

  • البيع على Facebook Marketplace

    يعد Marketplace ميزة مجانية للجميع حيث يمكنك شراء أو بيع أو تداول أي شيء تقريبًا في محيطك أو مدينتك. على الرغم من أنها ليست متخصصة مثل مجموعات البيع والشراء المحلية، إلا أن الجميع لديهم إمكانية الوصول إلى Facebook Marketplace حتى يتمكنوا من نشر مشاركتك بسهولة مع أصدقائهم وربما يجدون ذلك الشيء الخاص الذي يبحثون عنه.

  • كسب مكافآت إحالة صديق

    هل تستخدم خدمة عبر الإنترنت تحبها وتريد مشاركتها مع الآخرين؟ التوصيات الشفهية هي واحدة من أكثر أشكال الإعلان كفاءة. تعرف الشركات ذلك وهذا هو السبب في أنها تقدم مكافأة إحالة صديق عندما ينضم أصدقائك عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

    يمكنك إرسال دعوات عبر البريد الإلكتروني أو النقر فوق أزرار مشاركة الوسائط الاجتماعية في حسابك لمشاركة رابط الإحالة الخاص بك. إذا قام صديقك بالتسجيل من خلال رابط الإحالة الخاص بك، يمكنك ربح مكافأة نقدية!

    المزيد من الشركات التي تستخدمها بشكل منتظم تقدم مكافآت إحالة أكثر مما قد تدركه. خذ دقيقة أو دقيقتين وانظر ما إذا كان يمكنك كسب بعض النقود الإضافية من خلال مشاركة تطبيقاتك ومواقعك الالكترونية المفضلة على وسائل التواصل الاجتماعي.

  • إنشاء إعلانات Facebook

    يمكنك إنشاء إعلانات لصفحة شخص آخر أو لصفحتك.

    بصفتك مالك نشاط تجاري، يمكنك تشغيل الإعلانات للمساعدة في تنمية نشاطك التجاري. بالنسبة لهذا الاقتراح، ستحتاج أولاً إلى إنشاء صفحة Facebook لعملك أو موقع الويب الخاص بك. في الواقع، فكر في الصفحات على أنها مخصصة فقط للعمل. إنشاء الصفحة مجاني ولا يستغرق سوى بضع دقائق وأي عمل أو موقع ويب مؤهل.

    بمجرد إنشاء صفحتك، يمكنك نشر المنشورات مع متابعي صفحتك تمامًا كما يمكنك كتابة المنشورات على مخططك الزمني الشخصي. صفحات الفيسبوك هي وسائل التواصل الاجتماعي المكافئة لامتلاك قائمة بريدية ؛ يمكنك إرسال رسائل بانتظام إلى متابعيك الأكثر ولاءً. على سبيل المثال، قد تنشر محلات الآيس كريم منشورًا أسبوعيًا يشير إلى نكهة الأسبوع.

    هل تعلم ؟ لقد شرحنا عدة أمور عن الربح من فيسبوك في الكورس الخماسي أيضاً ، اقرأ من هنا :

9- الربح من الانترنت من خلال الروابط المختصرة

إن تبادل الملفات والمواقع عبر الإنترنت يتم باستخدام الروابط، والتي عادة ما تكون طويلة جداً، لذا فإن هناك عددا من المواقع التي تقوم باختصار الروابط وتكوين روابط بديلة أقصر وأكثر قابلية للحفظ.

استخدام هذه المواقع يمكن من خلاله تحقيق أرباح، حيث أن الروابط المختصرة تحيل المستخدم إلى الموقع المقدم للخدمة قبل أن تذهب به إلى الرابط الأصلي، وهنا يمكن للمستخدم مشاهدة الإعلانات، وعليه، فإن أغلب المواقع التي تقدم خدمة الروابط المختصرة، هي في الأساس مواقع إعلانية

يمكن لأي مستخدم لتلك المواقع تحقيق أرباح عن طريق وضع روابطه فيها، عن طريق مشاركة الأرباح. إذا حقق الرابط المختصر عددا جيداً من الزيارات.

ما يميز تلك الطريقة أنه لا يشترط أن يكون المستخدم هو ذاته صاحب الرابط، ومن ثم، فإن المستخدم يمكن أن يستغل أحد روابط سلعة رائجة، والقيام باختصار ذلك الرابط على أحد تلك المواقع الإعلانية، والحصول على أرباح من خلال كل مستخدم يريد شراء تلك السلعة.

10- الربح من الانترنت عن طريق الانستقرام Instagram

يختلف هذا الأسلوب في تحقيق الأرباح عن غيره من الأساليب التي سبق ذكرها. والاختلاف الأساسي لهذا الأسلوب يكمن في أن موقع أنستقرام ذاته لا يمنح أية أرباح لمستخدميه. 

إذا كان لديك حساباً على الموقع، ولديك عدد كبير من المتابعين، فيمكنك اللجوء إلى طرف ثالث لتحقيق الأرباح عن طريق استغلال وجود عدد كبير من المتابعين.

من بين أبرز الطرق لتحقيق الربح من موقع انستقرام، ترويج منتجات أحد الشركات. أو القيام بفكرة التسويق بالعمولة للمتابعين، كذلك يمكن إحالة الزوار لمدونة بها إعلانات وتتبع برنامج جوجل أدسنس.

يمكن البدء في تحقيق الأرباح باتباع هذا الأسلوب عن طريق القيام بنشر منشورات جذابة تستطيع من خلالها الحصول على المزيد من المتابعين. ويفضل أن يتم ذلك بتحديد مجال معين، تتخصص فيه منشوراتك، ويكون مثيراً وجاذباً للمتابعين.

هناك الكثير من التفاصيل حول أسلوب تحقيق الأرباح من موقع انستقرام، ويمكن التعرف عليها من خلال كورس “التسويق والربح من الانستقرام“، والذي نقدمه هنا في  موقع H2 Academy، حيث أن هذا الكورس الأكثر مبيعاً متاح الآن بسعر مخفض لفترة محدودة، لكن الاستفادة منه أكبر بكثير من تكلفته :

الربح من الانترنت

11- أسلوب تحقيق الربح من اختبار كفاءة المواقع الإلكترونية

إن جودة المواقع وكفاءتها له العديد من المعايير، والتي تتطلب فريق عمل كبير لقياس تلك المعايير ومعرفة مدى مطابقتها لمقاييس الجودة التي تضمن له النجاح والاستمرار والتطور. 

هناك الكثير من الشركات التي تتخصص في ذلك المجال، غير أن معظمها لا يقوم بتوظيف طاقم عمل كامل للقيام بكل المهمة الموكلة إليه.

تلجأ الشركات إلى مواقع العمل الحر للبحث عن فنيين يقومون بذلك العمل في مقابل المشاركة في الربح. إن هذه الطريقة نافعة جداً لكلا الطرفين. فالشركات تتمكن من إنجاز وفحص كل المواقع التي تريد التأكد من كفاءتها ومدى خلوها من الأخطاء الفنية، ومن ناحية أخرى، لن تكون مضطرة إلى توظيف الكوادر البشرية التي يدفعها لتحمل تكلفة ثابتة.

أما من ناحية الفنيين، فعادة ما يكون العائد مجزي جداً من الناحية المادية، علاوة على أنه يعتبر من ضمن سابقة الأعمال التي من الممكن أن تثري صفحة السيرة الذاتية للشخص على موقع العمل الحر.

12- أسلوب الربح من موقع أمازون للتسوق Amazon

يعد موقع أمازون واحداً من أكبر مواقع التجارة الإلكترونية الموجودة على الإنترنت، فهو يحتوي تقريبًا على أي شيء يمكنك التفكير فيه، من الكتب إلى الملابس إلى الأدوات. لكن المنصة تقدم أكثر بكثير من مجرد التنوع في مجموعة منتجاتها. كما يقدم العديد من الطرق المختلفة لكسب المال. ومن أهمها:

  • طريقة الأفلييت: إذا كنت تدير مدونة، أو موقع ويب، أو لديك الكثير من المتابعين، فلديك بالفعل جمهور. من خلال التوصية بمنتجات مثيرة للاهتمام وذات جودة عالية (موجودة في أمازون) لجمهورك، يمكنك كسب المال إحالة لجهودك.

    اعتمادًا على طبيعة المنتج الذي تسوق له، يمكنك الحصول على عوائد من 4 إلى 10 في المائة من سعر المنتج عندما يقوم شخص ما بعملية شراء من خلال رابط الإحالة الخاص بك. يتيح لك أمازون أن تسوق كل المنتجات الموجودة على الموقع. إذا كنت تكتب مراجعات متعمقة حول الكتب، على سبيل المثال، يمكنك تضمين روابط الإحالة للعناوين في فئة “الكتب” في سوق أمازون.

    يمكنك أيضًا تضمين روابط للمنتجات التي تساعد على تحسين تجربة القراءة، مثل الأحذية والبطانيات للحصول على الراحة.

ستحتاج إلى المرور بثلاث خطوات بسيطة حتى تصبح أفلييت في أمازون، الاشتراك في الموقع مجانا، الاختيار من بين آلاف المنتجات المتوافرة على الموقع للعمل عليها، وأخيراً، البدء في جني الأرباح.

  • البيع من خلال FBA Amazon

    إذا كنت ترغب في كسب المال على موقع أمازون دون الحاجة إلى القلق بشأن دعم العملاء والتعبئة والشحن، فقم بالتسجيل في Amazon FBA.

    يتيح لك برنامج FBA الحصول على رعاية أمازون لمخزونك وتسليمه لعملائك. كل ما عليك فعله هو إرسال أغراضك إلى أحد مراكز تلبية الطلبات في أمازون.

    ميزة FBA هي أنه لا يمكن للعملاء معرفة الفرق بين التسوق مباشرة من الموقع والشراء من بائع FBA.

    بصفتك بائعًا لـ FBA، يتم تحصيل رسوم منك لكل وحدة فقط، والتي تعتمد على وزن العنصر وحجمه. لا توجد رسوم للتغليف أو الشحن أو المناولة لشحن سلعك.

    بخلاف ذلك، هناك رسوم تخزين يجب دفعها حيث يتم الاحتفاظ بمنتجاتك في مراكز تلبية الطلبات في أمازون. يتم تحصيل رسوم شهرية من البائعين الذين لديهم مخزون في مركز تلبية الطلبات في نهاية الشهر.

13- الربح من الشوبيفاي والدروب شيبينج Drop Shipping By Shopify

لا يوجد الكثير هُنا لقوله ..

ببساطة :

اضغط هُنا لتعرف المزيد من التفاصيل ..

الربح من الانترنت

14- أسلوب الربح من خلال البيع في متجر فيسبوك Facebook Marketplace

متجر فيسبوك هو خدمة مجانية أطلقتها فيسبوك منذ عدة سنوات، وتتيح للمستخدمين دون أي استثناء من عرض وشراء كافة المنتجات على اختلاف أنواعها وتصنيفاتها دون تحصيل أي رسوم على الإطلاق. 

سواء كنت تريد أن تشتري منتج ما، أو تبيع شيء ما، كل ما عليك هو أن تدخل بيانات ذلك الشيء ليتم عرضها على كافة مستخدمي الموقع طبقاً للموقع الجغرافي. حيث يقوم الموقع بعرض المشترين او المنتجات الأقرب لك، سواء كنت بائعاً أو مشترياً، فالطرف المستهدف يكون له الأولوية لمن هو أقرب مكانياً منك.

15- الربح من خلال الاستثمار عبر الإنترنت

الاستثمار عبر الانترنت هي فكرة موجهة لمن يملكون فائضاً من المال، ويريدون تحقيق أرباح من ورائه. إنها تشبه إلى حد كبير فكرة الاستثمار في العالم الحقيقي. 

ويتخذ هذا الاستثمار العديد من الأشكال، من أهمها:

  • الاستثمار عن طريق الشراء والبيع مع تحقيق ربح.

  • الاستثمار عن طريق شراء المشروعات التي يتوقع لها النجاح في فترة زمنية قصيرة نسبياً.

  • الاستثمار في الأشخاص، ويقصد بذلك الرعاية المادية لأصحاب المواهب والمبدعين.

  • الاستثمار عن طريق تداول الأوراق المالية. وهو يشبه إلى حد كبير التداول التقليدي في البورصة.

16- أسلوب تحقيق أرباح من مواقع رفع الملفات

هناك الكثير من مواقع رفع/ تنزيل الملفات. وهي مواقع تمنح المستخدم القدرة على تنزيل ملفات قام برفعها مستخدم آخر. وهذه الخدمة تستخدم كثيراً في تداول الملفات ذات الحجم الكبير مثل الأفلام والألعاب وغيرها من الملفات.

وتعتبر معظم هذه المواقع هي مواقع إعلانية في الأصل، لكنها تستخدم هذه الخدمة كأحد عوامل جذب الجمهور للاستفادة من هذه الخدمة مجاناً، لكن ذلك يتم بعد أن يشاهد المستخدم تلك الإعلانات

هناك الكثير من الملفات التي يرغب المستخدمون في تنزيلها، وأنت يمكنك استغلال ذلك، والقيام برفع هذه الملفات على أحد هذه المواقع، بحيث يقوم المستخدمون بدخول الموقع وتحقيق الملف الذي قمت أنت برفعه، ليتحقق لك الربح.

الربح من الانترنت

17- أسلوب تحقيق الأرباح من خلال المتابعين لحساب فيسبوك الخاص بك

هي أحد أساليب العمل المستقل، وتشبه إلى حد كبير أساليب تحقيق الربح من اليوتيوب أو انستقرام. 

تعتمد هذه الطريقة على وجود متابعين لك سواء من الأسرة أو الأصدقاء أو زملاء العمل، أو حتى الجيران، وقد يكونوا متابعين لك لوجود شيء مشترك فيما بينكم كأحد الهوايات مثلا.

يمكنك الاستفادة من وجود عدد كبير من المتابعين لك عن طريق عرض بيع أو خدمة، وحث المتابعين على شرائها.

إذا كنت قد حققت الكثير من الانتشار في هذا المجال بعد مضي فترة من الزمن، ستقوم إحدى الشركات بالاتصال بك لعرض علاماتها التجارية في حسابك الشخصي، وستحصل في المقابل على أرباح كبيرة.

18- أسلوب الربح من موقع جوميا

جوميا هو أحد المتاجر الإلكترونية القوية، والتي حققت شهرة واسعة في مصر ودول شمال أفريقيا. ويقدم باقة متنوعة من المنتجات التي تهم المتسوق العربي. 

لكن أكثر ما يميز موقع جوميا، هو أنه يقدم برنامجاً للربح من الإنترنت غاية في الروعة، وينطوي على الكثير من الأفكار المتطورة والمبتكرة.

بجانب برنامج التسوق بالعمولة الرائع، هناك أيضاً برنامج J-Force، والذي يتيح للتاجر الشراء لحساب الغير مع الحصول على عمولة.

كذلك يتيح جوميا للتاجر إمكانية إنشاء متجره الإلكتروني الخاص، وبيع ما يريد من منتجات بأسلوب سهل وبسيط، مع الاستفادة من خدمات الشحن ووسائل الدفع المتعددة المعتمدة لدى جوميا.

19- أسلوب تحقيق الأرباح من خلال إنجاز مهام لأطراف آخرين

كما يحدث في أسلوب تحقيق الأرباح من العمل الحر، يتم إنجاز العمل لصالح طرف آخر، سواء شركة أو صاحب عمل في مقابل أجر.

الفرق الوحيد فيما بين الأسلوبين هو أن أسلوب العمل الحر يتطلب الاشتراك في أحد مواقع العمل الحر، والتي تعمل كوسيط بين صاحب العمل، وطالب العمل.

أما أسلوب تحقيق المهام، فلا يتطلب الاشتراك في أحد المواقع، وإنما يعتمد في الأساس على العلاقة المباشرة بين صاحب العمل وطالب العمل. ويمكن أن يكون الطرفان أعضاء في أحد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يقوم طالب العمل بعرض مهاراته وخدماته في مقابل أجر.

وعادة ما تكون الأعمال المعروضة من قبل أصحاب الشركات ما يلي:

  • إدارة صفحات الأعمال على مواقع التواصل الاجتماعي 

  • تصميم الجرافيكس (شعارات ولوجوهات)

  • مونتاج مقاطع الفيديو

  • التفريغ الصوتي لمقاطع الفيديو

  • كتابة المحتوى وتحسين محركات البحث (سيو SEO)الربح من الانترنت

20- أسلوب تحقيق الأرباح من خلال إنشاء مشروع على الإنترنت

إن أيا من أساليب الربح من الانترنت السابق ذكرها، تعد مشروعاً في حد ذاته، إلا أن الأفكار التي يمكن أن تكون مربحة لا نهاية لها. الفيصل هنا هو البحث عن الفكرة النادرة، والغير مكررة، حيث دوماً ما يكون المفتاح الصحيح لفتح باب النجاح هو أن يكون مشروعك حلاً لمشكلة قطاع عريض من الناس، الذين سيكونون في المستقبل هم زبائنك. 

أياً ما كان الأمر، فإن هناك عدد من الأمور الهامة التي يجب أخذها في الاعتبار حينما تقرر تحقيق ربح من الإنترنت، مهما كان الأسلوب الذي تختاره.

أ- أيا من الأنشطة والأساليب السابقة، لا يشترط أن تمارسها بشكل شخصي. فمن الجيد دوماً الاستعانة بمن يملكون المهارة الخاصة التي قد تفتقدها أنت. ويمكن أن يتم ذلك في مقابل مادي بسيط، يعتبر جزء يسيراً من إجمالي المهمة الموكلة إليك.

ب- تابع قراءة المقالات والمدونات عن أساليب الربح من الإنترنت، فكما سبق وأن ذكرنا، أن الأفكار لا نهاية لها، ويمكن من خلال متابعة القراءة، اكتشاف إمكانيات خاصة موجودة في داخلك لكنك لم تكتشفها بعد، ولم تقم بتوظيفها التوظيف الأمثل.

جـ- العمل على الإنترنت لا يختلف كثيراً عن العمل التقليدي. في كل الأحوال، يتطلب النجاح الكثير من الجهد والمثابرة، والعمل المستمر على تطوير المهارات.

د- هناك أمور مشتركة تجمع كافة أساليب تحقيق الربح من الإنترنت، وهي:

  • بيع سلعة أو خدمة

  • الربح من خلال الإعلانات

  • تقديم خدمات لطرف آخر في مقابل أجر

  • استثمار الفائض من الأموال

هـ- تنمية مهارة البحث في مواقع الإنترنت. فهذه المهارة هي الأساس في كل شيء يتعلق بالإنترنت. 

و- التحلي بالمرونة سواء في الأفكار أو ردود الأفعال. إن العمل من الإنترنت هو تفكير خارج الصندوق. وأرض خصبة لتقبل كل ما هو جديد ومبتكر.
كما أن صفة العمل في فريق، تعد من الصفات الأساسية والهامة في العمل على الإنترنت، العمل الجماعي أسلوب ممتع لإنجاز المهام بسرعة وبدقة، وكلما ساد الانسجام والتفاهم بين أعضاء الفريق، كلما زادت جودة العمل المنتج.

ز- توافر الأدوات لديك وحسن اختيارها، يعد عاملاً حيوياً في نجاح عملك من خلال الإنترنت، فالأدوات تعمل على تحسين قدراتك، وتضفي على عملك الكثير من الدقة والإتقان.

ويمكن تمييز نوعين من الأدوات:

أدوات أساسية: وهي تلك الأدوات اللازم توافرها لديك بصرف النظر عن أسلوب العمل الذي قررت العمل فيه. مثل نظام التشغيل، المتصفحات، برامج وتطبيقات الجرافيكس وتعديل الصور.

أدوات متخصصة: وهي تلك الأدوات التي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بمجال العمل الذي قمت باختياره. مثل برامج إنشاء وتحرير مقاطع الفيديو، برامج تحرير الصور، تصميم المواقع، المواقع المتخصصة التي تقدم وظيفة محددة في مجال ما.

هذا كل شيء حول الربح من الانترنت لهذا اليوم، ودعني أكرر عليك في النهاية أن الدورة التعليمية التي نقدمها في الأكاديمية والتي ننصح بها بشدة (اضغط هنا لتعرف المزيد من التفاصيل عنها) كفيلة بأن تبدأ رحلتك للربح من الانترنت من الصفر، وبدون أي خبرة سابقة، وبدون برمجة، وبدون منتجات وبضائع، وبدون تكاليف عالية، وبدون تعامل مع أي زبائن إطلاقاً!

يمكنك أن تتعرف على بقية كورسات الأكاديمية أيضاً لو أردت : كورس الانستقرامكورس الشوبيفايكورس التطبيقات الخماسيكورس سيو يوتيوبالكورس الذهبي للخدمات المصغرةكورس السوشال ميدياكورس وحش المبيعاتكورس الريسكندبلوم التسويق الرقميكورس جوجل وسيو المواقعكورس التسويق بالعمولةالربح من الانستقرام